تعرفي على تأثير اللولب على الجماع

تتأثر العلاقة الزوجية(الجماع)بالظروف الصحية والظروف التي نمر بها في حياتنا حيث ان العلاقة الزوجية تتأثر سلبا بالمشاكل النفسية والسكري وامراض الضغط والقلب

تقوم بعض الزوجات بالقلق الشديد وتتسائل كثيراهل هذا اللولب يؤثر على عملية الجماع وهل ستشعر به هي او الزوج اثناء عملية الجماع

ويوجد بعض الزوجات تتجنب استخدام اللولب وتقوم باستخدام اي مانع اخر للحمل مثل الحبوب الهرمونية

اللولب:

اللولب هو جهاز طبي صغير يأخذ حرف ال(T) ويعمل على منع وصول الحيوانات المنوية للوصول للبويضة لتخصيبها حيث تقوم معظم الزوجات للجوء اليه لمنع الحمل حيث انه ءامن وفعال ويقوم بمنع الحمل بعد تركيبه مباشرة وتكون نسبة هذة الوسيلة تقارب 90%

طريقة تركيبة اللولب:

يقوم الطبيب النسائي بتركيب اللولب في الرحم بحيث يضمن بقاءه لفترة طويله في عنق الرحم مع اظهار خيط رفيع من اللولب في منطقة المهبل لكي يسهل ازالته فيما بعد

تأثر اللولب على الجماع:

عند تركيب اللولب لمنع الحمل يقوم الطبيب بوضغه بطريقة حتى لا تشعر بها الزوجه او الزوج حيث يتم وضعه بمنطقة عنق الرحم التي توجد بنهاية المهبل وحيث ان متوسط طول مهبل المرأة يبلغ 10 سنتيمترات وهذا ينفي اي احتمالية للشعور باللولب اثناء الجماع نظرا لبعده عن المنطقة الخارجية

هناك بعض الحالات يشعر الزوجين بها بالخيط اثناء الجماع ولكن هذا امر طبيعي وخاصة خلال الاشهر الاولى من تركيبه ولكن هذا غير شائع ويجب الا يؤثر سلبا على الجماع ولا يسبب اي ازى

يقول بعض الاطباء والمختصين ان شعور كل من الزوجين بالخيط غير محسوسا وانه مع مرور الوقت سوف يصبح هذا الخيط لينا وناعما فيصبح الاحساس به لم يعد موجود

اذا كان الزوجين لا يزالان يشعران بوجود اللولب اثناء الجماع فيجب عليهم زيارة الطبيب واخباره بذلك الامر ليتأكد من مكان اللولب وعدم تحركه من مكانه وفي بعض الحالات يقوم الطبيب بقص جزء من الخيط وتقصيره